مقال قد غصَّ ذا الغربُ بالإسلامِ فاختنقا الشيخ عبد الباري بن حماد الأنصاري

قد غصَّ ذا الغربُ بالإسلامِ فاختنقا
السبت 24 أكتوبر 2020    الموافق لـ : 07 ربيع أول 1442
0
154

قد غصَّ ذا الغربُ بالإسلامِ فاختنقا
فصار يَهذي بسوء القول إذ حَنِقا

رأوْا شيوعَ الهدى فيهمْ وحولَهمُ
وبعضُهمْ صار للإسلامِ مُعتنقا

وقد أرادوا بمكرٍ طولَ ازمنِهِم
إخراجَ أهليه منه كي يُرى مِزَقا

فراعهمْ أنه خابت ظنونهمُ
وصار باطلهم بالحقِّ قد زهَقا

شُلت أيادي الألى بالزور قد رسمتْ
رسومَ بُهْتٍ لتؤذي من سما خُلُقا

محمدًا خيرَ خلق اللهِ كلهمُ
من يلتمسْ عيبَهُ بالهُونِ قد سُحِقا

ما ضرَّ نبحُ كلابٍ بالفلا قمرًا
الله زيَّنه بالنورِ مؤتَلِقَا

من كان يحسَبُ ان تُمحى رسالتُهُ
بمكرهِ قد أتى في ظنِّه حُمُقا

فدينه قائمّ باقٍ وأمتُهُ
الخيرُ فيها سيبقى دائما عَبِقا

من شَمَّ عرفَ شذاه رام معرفةً
فإن درى كُنْهَهُ رام الهدى طُرُقا

فلتلزموا دعوةً في حكمة قُرِنت
لا يستفزُّ نُهاكم بعضُ من مَرَقا

كونوا على نهجِ خيرِ الخلقِ واتخذوا
طريقَه وهدى القرآنِ منطلقا